الرئيسية / سنة الإيمان / كنيسة بغداد تفتتح سنة الإيمان

كنيسة بغداد تفتتح سنة الإيمان

023في غداة افتتاح الفاتيكان لسنة الإيمان، احتفلت العائلة الكاثوليكية في كنيسة بغداد مساء اليوم، الجمعة: 12-10-2012، بهذه المناسبة خلال قدّاس ترأسه سيادة المطران جاك اسحق، معاون غبطة البطريريك عمانوئيل الثالث دلّي، شاركه فيه على مذبح كاتدرائية “مار يوسف” للكلدان في الكرّادة، كل من سيادة المطران جورجيو لينغوا، السفير البابوي في بغداد، وسيادة المطران يوسف عبّا، رئيس أساقفة بغداد للسريان الكاثوليك. كما اشترك فيه أيضا سيادة المطران جان سليمان رئيس أساقفة بغداد للاتين وسيادة المطران عمانوئيل دباغيان رئيس أساقفة بغداد للارمن الكاثوليك بالاضافة إلى كهنة بغداد من الكلدان والسريان الكاثوليك، وحضره عدد من السادة الأساقفة والآباء الكهنة من مختلف الكنائس المشرقية والأرثودكسية في بغداد. كما حضر القداس جمع غفير من المؤمنين من كافة أبرشيات ورعايا كنيسة بغداد.
وبعد القراءات الكتابية الأربع (الأولى من سفر تثنية الاشتراع والثانية من سفر أرميا والثالثة من رسالة بولس الرسول إلى كنيسة رومية والرابعة من إنجيل متى)، ألقى سعادة السفير البابوي كلمته بالإيطالية وقام بترجمها الأب سعد سيروب، أشار فيها إلى معنى أن يكون الإنسان مؤمنا، وإلى أهمية الاحتفال بسنة الإيمان بالتزامن مع مرور الذكرى الخمسين لافتتاح المجمع الفاتيكاني الثاني، تلك التظاهرة الكنسية التي جددت الكنيسة من الداخل، ومع الذكرى العشرين لصدور التعليم المسيحي للكنيسة الماثوليكية، تلك الموسوعة التي جمعت تعليم الكنيسة على ضوء مقررات الفاتيكاني الثاني.
وقبل ختام القداس قدّم الأب ألبير هشام عرضا مصوّرا عن سنة الإيمان ومعنى شعارها وأهم نشاطات بغداد خلالها… ثم اجتمع الأساقفة المشتركون بالقداس ومنحوا كافة الحضور بركة القداس، والجميع يرجو الله أن تكون سنة الإيمان هذه سنة بركة وتجدد في الروح.

001
002
003
004
005
006
007
008
009
010
011
012
013
014
015
016
017
018
019
020
021
022
023
024
025
026
027
028
029

عن بغداد الإيمان

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى